التخطي إلى المحتوى

محرم إبراهيم

بتعرضه للإصابة بالتواء في الرباط الصليبي الخلفي في الكلاسيكو الأخير ضد برشلونة أصبحت علاقة لوكاس فاسكيز لاعب ريال مدريد قريبة من الإنتهاء.

وجاءت الإصابة التي تعرض لها فاسكيز في توقيت بالغ الحساسية بالنسبة له فهذه الفترة كانت ستبدأ محادثات بخصوص مستقبله مع الميرنجي سواء بالإستمرار أو الرحيل لانتهاء تعاقده بنهاية الموسم الجاري وفقا لصحيفة ماركا.

وأكدت ماركا أن هذه الإصابة القوية ستبعد فاسكيز عن الملاعب أشهر طويلة وكذلك الوضع الإقتصادي لريال مدريد قد تنهي العلاقة بين الطرفين وإغلاق ملف التجديد نهائيا.

يذكر أن فاسكيز البالغ من العمر 29 عاما قد تعرض للإصابة في مباراة برشلونة الأخيرة وغادر الملعب قبل نهاية الشوط الأول في المباراة التي انتصر خلالها فريقه على برشلونة بهدفين لهدف.
ويمتلك فاسكيز بعض العروض القوية من أندية بايرن ميونيخ وميلان للتعاقد معه الصيف المقبل إلا أن الإصابة قد تجعله خارج صراع الميركاتو المقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *