الرياضة عالمية

ديجو فورلان من موهبة فذة للإعتزال 

كتب مازن علي

 

أقيم كأس العالم عام 2010 بجنوب أفريقيا وكانت هذه البطولة إستثنائية حيث كانت المرة الأولى التي تستضيف فيها القارة السمراء بطولة كأس العالم.

 

كما كانت بطولة إستثنائية من حيث ظهور بعض المواهب الفذة في كرة القدم وكان من ضمنهم اللاعب ديجو فورلان والذي حاز على جائزة أفضل لاعب بالبطولة، كما أنه كان الهداف للبطولة بالتساوي مع كلاً من توماس مولر وويسلي شنايدر وديفيد فيا.

 

بداية فولان في الملاعب الأوروبية

 

بدأ ديجو فورلان رحلته في الملاعب الأوروبية من بوابة الدوري الإنجليزي حيث إنتقل إلى مانشستر يونايتد عام 2002 قادماً من نادي إيندبيندينتي الأرجنتيني إلا أنه لم يستمر طويلاً لينتقل بعد عامين إلى فياريال.

 

تألق فورلان في الملاعب الإسبانية

 

في عام 2007 إنتقل فورلان من فياريال إلى أتليتيكو مدريد الذي شهد تألقه رفقة المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، كما فاز مع الفريق الأسباني ببطولة الدوري الأوروبي عام 2010،وهو نفس العام الذي فاز فيه بجائزة أفضل لاعب ببطولة كأس العالم رفقة المنتخب الأوروجياني.

 

بداية السقوط

 

شهد عام 2011 إنتقال فورلان لإنتر ميلان الإيطالي لتبدأ رحلته للهاوية حيث لم يتأقلم اللاعب مع الأجواء الإيطالية لينتقل بعدها لنادي إنترناسيونال البرازيلي في العام التالي.

 

إعتزال فورلان

 

إنتقل فولان بين عدة أندية من ضمنها سيريزو اوساكا الياباني ومومباي سيتي الهندي إلا أن فريق كيتشي في هونج كونج كان المحطة الأخيرة للاعب حيث أعلن إعتزال كرة القدم نهائياً عام 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى