التخطي إلى المحتوى

محرم إبراهيم

اعلن نادي وولفر هامبتون الإنجليزي في بيان اليوم أن مدربه البرتغالي نونو إسبريتو سانتو سيخوض آخر مواجهاته على رأس القيادة الفنية للفريق عندما يستقبل ذئاب وولفر هامبتون فريق مانشستر يونايتد في الخامسة مساء الأحد على ملعب المولينيو.

ويقود نونو سانتو وولفر هامبتون منذ عام 2017 عندما كان يلعب الذئاب في الدرجة الثانية وقاده للتأهل للبريميرليغ ثم قدم معه موسمين متميزين أنهى خلالها الفريق في المركز السابع خلال النسختين.

وفي الموسم الحالي هبط المستوى الفني للفريق بفعل الإصابات المتعددة ورحيل أبرز النجوم وعلى رأسهم دييجو جوتا لينهي الموسم ما بين المركزين الثاني عشر أو الثالث عشر حسب نتائج آخر مواجهات الموسم.

وقال جيف شي الرئيس التنفيذي للوولفز “نونو منحنا بعض اللحظات المميزة التي لا ننساها في النادي ولكن لكل شئ نهاية”

وأضاف جيف “لقد قدم سانتو خلال 4 سنوات الماضية إنتماء والتزام وتفاني بلا حدود ولا يمكننا الوفاء بحقه على المستوى الذي قدمه معنا”.

يذكر أن نونو إسبريتو سانتو البالغ من العمر 47 عاما قد تولى من قبل تدريب فالنسيا الإسباني وبورتو والبرتغالي قبل الإستقرار في وولفر هامبتون وأصبح بعد رحيله عن قلعة الذئاب من المرشحين بقوة لتولي المسؤولية الفنية لفريق توتنهام هوتسبير الذي يبحث عن مدرب جديد لخلافة جوزيه مورينيو الذي تمت إقالته إبريل الماضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *